لا تنسَ ذكر الله |  Facebook

حفظ البيانات
الرئيسيةالتسجيلالتعليماتمواضيع لم يتم الرد عليهامشاركات اليومالبحث

منطقة دخول العضو
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحث في الموقع
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
جديد المواضيع
» جدول الإمتحانات النهائية للثانوية العامة 2015
الأحد 25 يناير - 11:02 من طرف admin

» ملخص الحاسوب في التعليم
الجمعة 23 يناير - 17:45 من طرف admin

» اعلان عن موعد انتهاء التسجيل للفصل الثاني 1142
الأربعاء 21 يناير - 12:06 من طرف admin

» ملخص النصفي لمادة مبادىء القانون وحقوق الانسان
الأربعاء 21 يناير - 11:47 من طرف admin

» ملخص مبادئ التسويق
الأربعاء 21 يناير - 11:42 من طرف admin

تواصل معنا


إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
 

قصيدة "الأيام" لأبو العتاهية **

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوع

The Pace
+ قلم فعال +
+ قلم فعال +

avatar

التسجيل التسجيل : 29/11/2012
العمر العمر : 20
المشاركات المشاركات : 77
الاقامة الاقامة : ~


- نبذة عن الشاعـــر - أبو العتاهية

إسماعيل بن القاسم بن سويد العيني، أبو إسحاق، ولد في عين التمر سنة 130 هـ/747 م، ثم أنتقل إلى الكوفة، كان بائعا للجرار، مال إلى العلم والأدب ونظم الشعر حتى نبغ فيه، ثم انتقل إلى بغداد، وأتصل بالخلفاء، فمدح المهدي والهادي والرشيد.

أغر مكثر، سريع الخاطر، في شعره إبداع، يعد من مقدمي المولدين، من طبقة بشار بن برد وأبي نواس وأمثالهما. كان يجيد القول في الزهد والمديح وأكثر أنواع الشعر في عصره.

وأبو العتاهية كنية غلبت عليه لما عرف به في شبابه من مجون ولكنه كف عن حياة اللهو والمجون، ومال إلى التنسك والزهد، وانصرف عن ملذات الدنيا والحياة، وشغل بخواطر الموت، ودعا الناس إلى التزوّد من دار الفناء إلى دار البقاء وكان في بدء أمره يبيع الجرار ثم اتصل بالخلفاء وعلت مكانته عندهم. وهجر الشعر مدة، فبلغ ذلك الخليفة العباسي هارون الرشيد، فسجنه ثم أحضره إليه وهدده بالقتل إن لم يقل الشعر، فعاد إلى نظمه، فأطلقه

- القصيدة -

** الأيام**



نـادَت بِـوَشكِ رَحيلِكَ الأَيّامُ ***أَفَـلَستَ تَسمَعُ أَم بِكَ اِستِصمامُ
وَمَضى أَمامَكَ مَن رَأَيتَ وَأَنتَ لِل*** بـاقينَ حَـتّى يَـلحَقوكَ أَمـامُ
مـا لي أَراكَ كَأَنَّ عَينَكَ لاتَرى*** عِـبَـراً تَـمُرُّ كَـأَنَّهُنَّ سِـهامُ
تَـأتي الـخُطوبُ وَأَنتَ مُنتَبِهٌ لَهَا*** فَـإِذا مَـضَت فَـكَأَنَّها أَحلامُ
قَـد وَدَّعَـتكَ مِنَ الصِبا نَزَواتُهُ*** فَـاِحذَر فَـما لَكَ بَعدَهُنَّ مُقامُ
عَرَضَ المَشيبُ مِنَ الشَبابِ خَليفَةً ***وَكِـلاهُما لَـكَ حِـليَةٌ وَنِظامُ
وَكِـلاهُما حُـجَجٌ عَلَيكَ قَوِيَّةٌ ***وَكِـلاهُما نِـعَمٌ عَـلَيكَ جِسامُ
أَهـلاً وَسَـهلاً بِالمَشيبِ مُؤَدَّباً ***وَعَـلى الـشَبابِ تَحِيَّةٌ وَسَلامُ
وَلَـقَد غَنيتَ مِنَ الشَبابِ بِغِبطَةٍ*** وَلَـقَد كَـساكَ وَقارَهُ الإِسلامُ
لِـلَّهِ أَزمِـنَةٌ عَـهِدتُ رِجـالَها ***فـي الـنائِباتِ وَإِنَّـهُم لَـكِرامُ
أَيّـامَ أَعـطِيَةُ الأَكُـفِّ جَزيلَةٌ*** إِذ لا يَـضيعُ لِـذي الذِمامِ ذِمامُ
فَـلِعِبرَةٍ أُخِّـرتَ لِـلزَمَنِ الَّذي ***هَـلَكَ الأَرامِـلُ فـيهِ وَالأَيتامُ
زَمَـنٌ مَـكاسِبُ أَهـلِهِ مَدخولَةٌ ***دَخَـلاً فُـروعُ أُصـولِهِ الآثامُ
زَمَـنٌ تَـحامى المَكرُماتِ سَراتُهُ ***حَـتّى كَـأَنَّ الـمَكرُماتِ حَرامُ
زَمَـنٌ هَـوَت أَعلامُهُ وَتَقَطَّعَت*** قِـطَعاً فَـلَيسَ لِأَهـلِهِ أَعـلامُ
وَلَقَد رَأَيتُ الطاعِمينَ لِما اِشتَهَوا ***وَهُـمُ لِأَطـباقِ الـتُرابِ طَعامُ
مـا زُخرُفُ الدُنيا وَزِبرِجُ أَهلِها*** إِلّا غُــرورٌ كُـلُّـهُ وَحُـطامُ
وَلَـرُبَّ أَقـوامٍ مَضَوا لِسَبيلِهِم ***وَلَـتَمضِيَنَّ كَـما مَضى الأَقوامُ
وَلَـرُبَّ ذي فُـرُشٍ مُـمَهَّدَةٍ لَهُ ***أَمـسى عَـلَيهِ مِنَ التُرابِ رُكامُ
وَعَـجِبتُ إِذ عِلَلُ الحُتوفِ كَثيرَةٌ ***وَالـناسُ عَن عِلَلِ الحُتوفِ نِيامُ
الـغَيُّ مُـزدَحَمٌ عَـلَيهِ وُعورَةٌ ***وَالـرُشدُ سَـهلٌ ما عَلَيهِ زِحامُ
وَالـمَوتُ يَـعمَلُ وَالعُيونُ قَريرَةٌ ***تَـلهو وَتَـلعَبُ بِـالمُنى وَتَـنامُ
وَالـلَهُ يَـقضي في الأُمورِ بِعِلمِهِ ***وَالـمَرءُ يُـحمَدُ مَـرَّةً وَيُـلامُ
وَالـخَلقُ يَـقدُمُ بَعضُهُ بَعضاً يَقو ***دُ الـخَلفَ مِـنهُ إِلى البِلى القُدّامُ
كُـلٌّ يَـدورُ عَلى البَقاءِ مُؤَمِّلاً ***وَعَـلى الـفَناءِ تُـديرُهُ الأَيّـامُ
وَالـدائِمُ المَلَكوتِ رَبٌّ لَم يَزَل ***مَـلِكاً تَـقَطَّعُ دونَـهُ الأَوهـامُ
وَالـناسُ يَـبتَدِعونَ في أَهوائِهِم*** بِـدَعاً فَـقَد قَعَدوا بِهِنَّ وَقاموا
وَتَـخَيَّرَ الـشُبَهاتِ مَن لَم يَنهَهُ ***عَـنهُنَّ تَـسليمٌ وَلا اِسـتِسلامُ
وَمُـحَمَّدٌ لَكَ إِن سَلَكتَ سَبيلَهُ*** فـي كُـلِّ خَـيرٍ قـائِدٌ وَإِمـامُ
مـا كُلُّ شَيءٍ كانَ أَو هُوَ كائِنٌ*** إِلّا وَقَـد جَـفَّت بِـهِ الأَقـلامُ
فَـالحَمدُ لِـلَّهِ الَّـذي هُوَ دائِمٌ ***أَبَـداً وَلَـيسَ لِـما سِواهُ دَوامُ
وَالـحَمدُ لِـلَّهِ الَّـذي لِـجَلالِهِ ***وَلِـحِـلمِهِ تَـتَصاغَرُ الأَحـلامُ
وَالـحَمدُ لِـلَّهِ الَّذي هُوَ لَم يَزَل ***لا تَـسـتَقِلُّ بِـعِلمِهِ الأَوهـامُ
سُـبحانَهُ مَـلِكٌ تَـعالى جَـدُّهُ ***وَلِـوَجهِهِ الإِجـلالُ وَالإِكـرامُ



وأخيرا

إن الحياة عقيدة وإجتهاد



مع تحياتي

 

 

عزف الحروف
+ قلم بدأ بقوة +
+ قلم بدأ بقوة +

avatar

التسجيل التسجيل : 24/10/2012
العمر العمر : 22
المشاركات المشاركات : 29
الاقامة الاقامة : ksa


اسْتَمْتَعْت بَيْن حُرُوْفِك الْرَّاقِيَة

اشْكُرُك عَلَى جِمَال اخْتِيَارِك

مَانُنَحْرِم مِن جَدِيِدَك ابَدَاً

وِدّي وَاحْتِرَامِي لَك

وردة

 

 
 

قصيدة "الأيام" لأبو العتاهية **

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
Powered by phpbb® Copyright ©2015 Ltd
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة المنتدى ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)